ملفات وتحقيقات

ما سبب اعتقال القيادي وليد الادريسي .. ومن هي الجهة التي تقف وراء ذلك ؟!

الاثنين 28 مايو 2018 12:19 صباحاً تقرير / ناصر عوض لزرق


مع الساعات الأولى من يوم الأحد الحادي عشر من رمضان المبارك، اقتحمت قوات أمنية بالعاصمة المؤقتة عدن، ساحة الشهداء (16 فبراير) بمديرية المنصورة واعتقلت القيادي في المقاومة الجنوبية وليد الإدريسي وأخر مرافقيه، وذلك بعد اصابته برصاصه طرحته أرضاً .

جاء وقت اعتقال المقاوم وليد الإدريسي بعد أيام من ظهوره في مقطع فيديو من داخل ميناء عدن وهو يكتب شعارات وطنية، قال فيها :"الاحرار يصرخون حينما يصمت الجبناء .. فالجبناء لا يصنعون التاريخ"، واضاف في أخرى :"الجنوب عشق لا ينتهي .. ثوار 16 فبراير الشبابية"، مختتماً تلك الشعارات بالقول :"يسقط الاحتلال الإماراتي".

يعتبر القيادي وليد الإدريسي من القيادات التي شاركت في الحرب الأخيرة التي غزا فيها الحوثيون العاصمة المؤقتة عدن وبقية المحافظات الجنوبية، حيث كان الإدريسي أحد المقاتلين التابعين للقيادي في الحراك الجنوبي والمقاومة الجنوبية الشهيد / أحمد الإدريسي.

رفض الإدريسي الانصياع لدولة الامارات او العمل تحت سلطتها، وانضم إلى كوكبة كبيرة من القيادات في المقاومة الجنوبية والحراك الجنوبي والذين لا تتوافق توجهاتهم مع دولة الامارات، والجنوبيون الذين يوالونها .

يرجح سياسيون وناشطون أن من يقف خلف اعتقال القيادي ادريسي هي جهات أمنية يعملون تحت سلطة الامارات، حيث اشاروا إلى أن الفترة التي تمت فيها اعتقال الإدريسي جاءت بعد أيام من كتابات مناوئة للدور الإماراتي في عدن وبقية المحافظات الجنوبية .. فيما رجح أخرون إلى أن اسباب اعتقاله قد تكون بسبب خلافات مع قيادات أخرى قد تكون منها أمنية .

وصاحب اعتقال الادريسي انفلات الوضع في مديرية المنصورة، حيث خرج شباب 16 فبراير وشباب من مديرية المنصورة وتبادلوا اطلاق النار مع قوية امنية كانت متمركزة في دوار كالتكس، حيث استمرت الاشتباكات فترة طويلة. فيما شهدت ساحة 16 فبراير مساء الأحد احتشاد المئات من الجنوبيين في الحراك الجنوبي والمقاومة الجنوبية تتقدمهم قيادات بارزة ترأسها أبو  مشعل الكازمي أدانوا فيه ما تقوم به دولة الامارات من اعتقالات للقيادات الأمنية .

 

اصابة الإدريسي واعتقاله

قال مقربون من القيادي في المقاومة الجنوبية وليد الادريسي أن قوة أمنية اقتحمت ساحة 16 فبراير بمديرية المنصورة مع الساعة الثالثة فجراً ومع الأذان الأول، حيث قامت القوة الأمنية بإطلاق النار عليه واصابته ومن ثم اعتقلته واعتقلت احد مرافقيه .

واضاف المقربون أن الجهة الأمنية التي اقتحمت الساحة اعتقلت الآدريسي ومرافقه واتجهوا به إلى جهة غير معروفة .

 

إدانات اعتقال الإدريسي

لاقت عملية اعتقال وليد الادريسي استياء وسخط شعبي ومجتمعي كبيرين، حيث رجحوا أن هذه خطوة قمعية استخدمها النظام السابق مشيرين إلى القمعية التي كان يقوم بها الأمن المركزي سابقاً، فيما اعتبر قياديات في المقاومة الجنوبية والحراك الجنوبي أن اعتقال الإدريسي ممارسات همجية، مبينين أن ما هكذا تكافئ القيادات الجنوبية، فيما اعتبر الكازمي أن اعتقال الادريسي يستوجب الاحتشاد في ساحة 16 فبراير لوقف مثل هذه الاعمال .

وأدانت قيادات المقاومة الجنوبية هذه الممارسات حيث قال في بيانها :" بيان هام : تعلن قيادة المقاومة الجنوبية، انه حرصاً منها على حقن الدماء بين الإخوة واستجابةً لنداء العقلاء، فإنها قد عملت على احتواء الموقف ووقف الاشتباكات التي تفجرت في مناطق عدة في مديرية المنصورة ، بعد انقضاء المهلة التي حددتها المقاومة لإطلاق سراح القائد في المقاومة الجنوبية وليد الإدريسي ، واستجابةً لمساعي العقلاء ولصوت العقل، فإن المقاومة الجنوبية قد مددت المهلة للإفراج عن القائد المقاوم وليد الإدريسي إلى التاسعة مساءً، فإن لم تتم الاستجابة والإفراج بعد انقضاء المهلة الثانية، فإن قادة المقاومة يحملون التحالف والأمن ووزارة الداخلية أي نتائج أو تطورات سلبية قد تحدث .. كما تهيب قيادة المقاومة بجميع قواها وقادة فصائلها وقطاعاتها إلى التوجه إلى ساحة المنصورة وتكون بأهبة الاستعداد لكل الاحتمالات.. وقبل الختام يود قادة المقاومة إلى التأكيد على أن حرية التعبير مكفولة للجميع ، وأن الثورة الجنوبية التي تفجرت عام 2007 كان من أهم أهدافها الحرية والكرامة وحق التعبير السلمي ، وقد قدمت تضحيات جسام من أجل تثبيت هذا الحق ، أمام جبروت وإرهاب وطغيان دولة الاحتلال اليمني وقواته المدججة بمختلف أنواع وأصناف الأسلحة فانهزمت أمام إرادة شعبنا ودفاعه عن كرامته وحقوقه المشروعة في وطنه، وعلى الجميع أن لا تغيب عن ذهنه كل تلك الحقائق ، فيوقع نفسه في الزلل ويكابر عليه ، وسيتحمل نتائجه.

النصر والعزة لشعبنا ووطننا ومقاومتنا الباسلة.. والوفاء لشهدائنا وجرحانا الذي ضحوا من أجل عزة وكرامة شعبهم ووطنهم.. صادر عن قادة المقاومة الجنوبية عدن 27 مايو 2018".

وقال القيادي في المقاومة الجنوبية العقيد / علي الذيب أبو مشعل الكازمي نائب أول مدير أمن عدن، في إدانته :" نطالب كل الثوار للزحف الى ساحة الشهداء من بعد التاسعة عدن لن تكون ما قبلها .. اطلاق وليد الادريسي مطلب احرار البندقية".

فيما قال القيادي في المقاومة الجنوبية خالد مسعد :" تابعنا التطورات الاخيرة التي حصلت في العاصمة الحبيبة عدن ومنها اقتحام ساحة الشهداء في مديرية المنصورة واعتقال القائد وليد الادريسي بطريقة تعسفية تعيد للأذهان ما كانت تقوم به عصابات الاحتلال اليمني السقاف ومقولة وجرائمها وخاصة في هذه المديرية البطلة الصامدة ، اننا نؤكد اننا الى جانب مقاومتنا واهلنا في عدن ونطالب بسرعة الافراج عن القائد الادريسي فورا ونحمل الجهات المسؤولة نتائج ما تقوم به من اعمال استفزازية ضد اهلنا في عدن والله ولي التوفيق .. صادر عن المناضل / خالد مسعد علي ... حجر-الضالع 27/5/2018م".

كما أدان مجلس الحراك الثوري لتحرير واستقلال الجنوب بالعاصمة عدن عملية اعتقال الإدريسي، حيث قالت :" انه من المعيب ان يكافئ المقاومون الجنوبيون بالزج في السجون على ايدي جنوبيين يفترض فيهم الحرص على تمتين اللحمة الجنوبية. ودعا المجلس الى إطلاق سراحه فورا وضبط النفس من كافة الأطراف حرصا على حرمة الدم الجنوبي وتجنبا للفوضى وإقلاق السكينة العامة للمواطن في العاصمة عدن .. عاش الجنوب حرا ابيا شامخا .. والرحمة والمغفرة لشهدائنا الأبرار.. صادر عن مجلس الحراك الثوري لتحرير واستقلال الجنوب بالعاصمة عدن ٢٧ مايو ٢٠١٨م".

 

احداث خلفها اعتقال الإدريسي

بعد اعتقال المقاوم وليد الادريسي خرج شباب مديرية المنصورة بأسلحتهم إلى ساحة 16 فبراير وتبادلوا اطلاق الرصاص الحي مع القوات الأمنية التي تتمركز في دوار كالتكس بمديرية المنصورة، حيث استمرت هذه الاشتباكات فترة طويلة، بعدها قام شباب المنصورة بقطع الطريق الرئيسي الواصل بين دوار كالتكس ومصنع الغزل والنسيج .

وقامت قوة أمنية باقتحام ساحة 16 فبراير وتبادلت إطلاق النار معهم، حيث كانوا يطالبون بفك سر القيادي وليد الإدريسي.

وقام المحتجون مساء يوم الأحد بإحراق الإطارات على الطريق الرئيسي لمديرية المنصورة ومنعت مرور السيارات تزامناً مع احتشاد ضخم شهدته ساحة 16 فبراير .

 

سخط شعبي

اثار الدور الإماراتي في العاصمة المؤقتة عدن وبقية المحافظات المحررة سخط شعبي ومجتمعي كبيرين، حيث يبدوا أن التواجد الإماراتي لم يعد يطاق جراء الاعتقالات التعسفية في حق مواطنين وجهات أمنية ومقاومة دون وجه حق، مستغلة حجة محاربة الإرهاب .

غيرت دولة الإمارات عملياتها في اليمن والذي جاء بحجة اعادة الشرعية اليمنية، حيث دخلت الإمارات في مواجهات سياسية وعسكرية مع الحكومية الشرعية سواءً مواجهات مباشرة أو عبر أطراف داخلية تعمل لديها .

شهدت العاصمة المؤقتة عدن شعارات مناوئة للتواجد الإماراتي في اليمن، حيث رأوا أن الإمارات قد تخطت حدها، واصفين تواجدها بـ(الاحتلال)، وعبر محللون وسياسيون غربيون أن التدخل الإماراتي في اليمن جاء من أجل مصالحه في اليمن، حيث تسيطر الإمارات على المناطق الساحلية والمطارات الواقعة في المحافظات المحررة .


تعليقات القراء
320298
الحين اصرخ يا روح امك | يافعي
الاثنين 28 مايو 2018
روح دور من قتل اخوك وخليك من الامارت يا بسم

320298
شغل اخونجي | ابن المنصورة
الاثنين 28 مايو 2018
القصة ان احد اصحاب الادريسي موصى من احد اصلاحي المنصورة قال للادريسي اكتب ولك ماتريد وماحد بيقدر لك والادريسي اصلا عنده حساسية من الامارات وهذا كله لان الجماعة يريدوا افتعال المشكلات للتغطية على انتصارات المقاومة في الساحل الغربي وانتصارات الحديدة باسنادة اماراتي كامل

320298
الرواتب والخدمات والكهرباء | مواطن
الاثنين 28 مايو 2018
اهم شىء يجب ان يخرجوا المواطنين من اجله هي الرواتب والخدمات والكهرباء واما هؤلاء المقاومين والانتقالين وجميع البلاطجه يبحثوا عن مصالحهم الشخصيه ولا هم مهتمين بامن ومعيشة وكرامة المواطنين عاملين فيها فتوه وازعاج للسكينه العامة علينا ان نخرج للمطالبه لحقوقنا لا لحماية المستهترين بل لمحاكمة كل الفاسدين والقتله والجرمين من حملة السلاح واتقوا الله في هذا الشهر الكريم واعملوا على توفير مطالب الشعب واهمها الراتب والكهرباء والماء وسحب السلاح هذه هي ابسط الحقوق والله يعين المواطنين ويفرج همهم وهو السميع العليم

320298
لاعزاء للاخونج | المصور جمال درهم
الاثنين 28 مايو 2018
الوية المقاومة الجنوبية والوية العمالقة باسناد القوات الاماراتية على بعد 10 كيلو من مطار الحديدة

320298
هذا شغل الاخوان | توتو عدن
الاثنين 28 مايو 2018
ابحثوا ستجدوا خلفها الاخونج

320298
منهم الجماعة | سلفي
الاثنين 28 مايو 2018
انتصارات الحديدة اصابت الجماعة في مقتل

320298
الجهل اساس كل شر | عدني
الاثنين 28 مايو 2018
الجهل دين = ارهاب الجهل حرية = فوضى الجهل مال = فساد الجهل سلطة = استبداد الجهل فقر = جريمة

320298
لا بد من اعادة النظر في ما تسموه ( قيادي في المقاومه الجنوبيه) .. مشكل من تبلطج سميتوه قيادي في المقاومه الجنوبيه . اذا هو قيادي صحيح يترك البلطجه لأنها لا تليق بالمقاوم الجنوبي | قال بن معرج : انتوا جنوبيين صونوا دمكم .. انتم ضحيه لعبة اولاد الحرام ..
الاثنين 28 مايو 2018
لا بد من اعادة النظر في ما تسموه ( قيادي في المقاومه الجنوبيه) .. مشكل من تبلطج سميتوه قيادي في المقاومه الجنوبيه . اذا هو قيادي صحيح يترك البلطجه لأنها لا تليق بالمقاوم الجنوبي

320298
اخونج مغتاضين ههه | طه الحامد
الاثنين 28 مايو 2018
شلل مدفوعة من قبل عبدربه ههههههه

320298
اعيد نشر نصيحتي الأخوية للامارات العربية | واحد من الناس
الاثنين 28 مايو 2018
[2] يا امارات الخير، الهربة سنة والمسكة يوم الخميس 26 أكتوبر 2017 واحد من الناس | امريكا الهربة سنة والمسكة يوم. تستطيع الامارات أن تستمر في نفي الاتهامات ولكن ذلك لن ينفعها ولن يوقف مسآلتها يوما ما من قبل القضاء الدولي. كما يقال (الهربة سنة والمسكة يوم). الافضل للامارات أن تتحرك بسرعة لإيقاف كل أشكال الانتهاكات للمعتقلين علنا والمعتقلين قسرا وسرا ونقل المعتقلين السريين الى معتقلات علنية او تحويل المعتقلات السرية إلى معتقلات علنية . وهذا يعني الاعلان عن اسماء المعتقلين وابلاغ اهاليهم بمكان تواجدهم وترتيب زيارات للمعتقلين مع الاهل والمحامين. المطلوب ايضا ابلاغ النيابة باسماء المحتجزين واماكن اعتقالهم حتى تبدأ في التحقيق معهم وتقديمهم للمحاكمة واطلاق من لا توجد ضده أدلة او قرائن او شهود. وما دامت السجون في يد قوى محلية تابعة بوضوح للامارات فعليها مسؤوليات مادية وأخلاقية اخرى مثل توفير وسائل العيش للمعتقلين والإشراف المباشر على إدارة السجون للتأكد من أن المعتقلين يعاملون معاملة انسانية وانهم لا يتعرضون للتعذيب. افضل للامارات أن تعترف بوجود تجاوزات واتهاكات الان والقيام بواجباتها كدولة احتلال من ان تنتظر حتى تزداد الانتهاكات وتصبح جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية تحاكم عليها في المحاكم الدولية. افضل للامارات أن تتصرف كدولة احتلال واعية وتضحي ببعض وكلائها الذين اظهروا شراسة في معاملة المعتقلين تفوق حتى تعليماتها حتى لا تجد نفسها مسؤولة دوليا عن كل الجرائم فبعض الجرائم لن تستطيع الامارات التهرب منها مهما حاولت وقد يكون الافضل لها الاعتراف بها وحلها وديا مع المعتقلين الاحياء او اهالي المعتقلين الذين ماتوا وهم في قبضتها. على الامارات أن تفكر في وضع ميزانية خاصة لتعويض المعتقلين مقابل التعهد بعدم جرجرتها الى المحاكم الدولية. الافضل للامارات أن تستمع لنصيحتي الأخوية المجانية حتى لا تضطر لشراء نصائح قانونية بمليارات الدولارات من مكاتب محاماة دولية متخصصة في الجرائم ضد الإنسانية وجرائم الحرب. لا تعتمدوا على ترامب في هذه المسائل لان طبيعة النظام الامريكي لا تسمح له بالوقوف إلى جانبكم حالما تبدا المحاكم الدولية النظر في مثل هذه القضايا. مع تمنياتنا للمعتقلين بالحصول على حقوقهم وللامارات أن تخرج من هذه الورطة بأقل الخسائر


شاركنا بتعليقك