أخبار وتقارير

عسكر يستعرض أمام رئيس مجلس العلاقات الأمريكية العربية أوضاع حقوق الإنسان

الأربعاء 09 أكتوبر 2019 10:12 مساءً واشنطن(عدن الغد)سبأنت


استعرض وزير حقوق الإنسان محمد عسكر، مع رئيس المجلس الوطني للعلاقات الأمريكية العربية الدكتور جون دوك أنثوني، الوضع الحقوقي والإنساني في اليمن والانتهاكات الجسيمة التي ارتكبتها مليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران بحق الشعب اليمني، وجهود الحكومة لحل الأزمة واستعادة مؤسسات الدولة.

وتطرق الوزير عسكر، إلى انتهاكات مليشيا الحوثي المستمرة لكافة القوانين والمواثيق والأعراف والمعاهدات الدولية المعنية بحقوق الإنسان وعلى وجه الخصوص حقوق الطفل والمرأة، حيث تقوم مليشيا الحوثي باستغلال المدارس التعليمية لإنشاء جيل ثقافته الموت، عبر تغييرها للمناهج التعليمية وإنشاء مراكز صيفية تقوم المليشيا الانقلابية من خلالها ببث سمومها المتمثلة بأيديولوجيتها المليئة بالكراهية والطائفية والمعادية للسامية والتي تهدد بتفكيك وتمزيق النسيج المجتمعي لأبناء الشعب اليمني الواحد.

كما حذر الوزير عسكر، من الممارسات الفظيعة التي تقوم بها مليشيا الحوثي الإيرانية من خلال تجنيد الأطفال بالإكراه والزج بهم في جبهات القتال الامامية مستغلةً أوضاعهم الاقتصادية الصعبة والحالة المعيشية المتردية في المناطق التي تسيطر عليها.

وأشار إلى أن مليشيا الحوثي الانقلابية عمدت على القيام بعمليات الخطف والتعذيب والإخفاء القسري للكثير من الناشطين الذين يحملون أفكارا مخالفة لهم، والسيطرة على المواد الإغاثية والإمدادات الطبية ومنعتها من الوصول إلى المحتاجين. 

ولفت إلى قيام الحوثيين أيضاً بتدمير منازل معارضيها وانتهاك حرمة دور العبادة والمدارس وتدمير المصالح العامة والخاصة وانتهاك حقوق المرأة، وزراعة أكثر من مليون لغم تسبب في مقتل وجرح الآلاف من المدنيين الأبرياء.

ودعا الوزير عسكر، المنظمات الدولية إلى إدانة جرائم المليشيا التي ترقى إلى جرائم حرب، كما دعا عسكر، المجتمع الدولي إلى دعم جهود الحكومة الشرعية في استعادة مؤسسات الدولة وجهودها الرامية لإحلال السلام الشامل.

من جانبه أكد السيد انثوني، اهتمامه العميق بالأوضاع السياسية والإنسانية في اليمن، كما أكد دعمه الكامل لجهود الحكومة الشرعية في استعادة مؤسساتها وتحقيق السلام والاستقرار في اليمن وإيقاف الحرب وإنهاء المعاناة الإنسانية.

حضر اللقاء سفير اليمن في الولايات المتحدة الدكتور أحمد عوض بن مبارك.والاستاذ محمد المفلحي مستشار وزارة حقوق الإنسان .



شاركنا بتعليقك