ساحة حرة
الأربعاء 02 ديسمبر 2020 05:37 مساءً

ذكرى خالدة وثورة شائعة تحيي ذكرى لمن نحت اسمه في تاريخ النضال والتضحيات ..

مشكور المليشي

الذكرى الخالدة والثورة الشائعة والنوفمبرية تحيي ذكرى لمن نحت اسمه في تاريخ النضال والمجابهات  في تاريخ النضال والتضحيات تحيي كل من بزغ اسمه ونودي وانطلق لجلاء أخرر استعمار بريطاني بربري غاشم على اليمن الجنوبي والتزعم والتنصب عليه فبداية فجر 30 من نوفمبر المجيدة والخالده في أذهان الجميع تحرير كان أو تقهيرا للعدو فالبداية صمودية ووقفة عنفوانية ورجولية لشطار 30 من نوفمبر الخالده فالوقفة الرجولية الأجداد الذي بزغ من خلال يقضتهم الجبارة الذين أدركوا مدى تضحياتهم ومواقفهم لذود والدفاع عن حياض الوطن والعرض والدين فتجسدت أنفاسهم اروع الملاحم البطولية والتاريخية جسدت من خلال ضبط أنفسهم وأرواحهم لجلاء آخر جندي بريطاني من عدن الجنوبية فضرجت كم ، من الدماء وعانت وتمرضت النفوس وابادة نفوس زكية للدفاع عن الوطن والأرواح الوطنية الزكية .


فالذكرى 53 تحمل في طياتها كثير  من الانتصارات والمتتاليات والمتواليات الرائعة والمشرقة في وجوه من خسر نفسه للذود عن وطنه ف 30 من نوفمبر المجيدة  بمشيتهم انتفاضة الأجداد والنهج للحق ودحر الباطل والسير ورأء من اصابوا الحق دون اضمحلال وتهاون لشق طريق صحيحه وشرفية وبطولية ونهضة محملة بكل الازدهار والتقدم والدهاء والزهد وراء المستحيل ٬ فالذكرى 53 من نوفمبر تحكي قصصا ورونقا رائعا لاتجاه البوصلة لطريقتها فشقت طرقها لنحو الافضل، فبعد ثورة نوفمبر فاصابة اليمن الجمهوري كبوات ومعاناة وتحديات ومنغصات عده وجود المصارعات المناطقية الذي القت على ضلالها للعام السادس تقريبا واليمن وسط مناكفات وطنيه اخرقها جماعات معارضه عن الدولة والقانون ناهيك أن تهيمن وتستولي فاليمن أما كان جنوبيا ام شماليا سيعود اقوى وأفضل كما دحر البريطانيين بالجرمل سيدحركم بأذن الله .

فالذكرى النوفمبرية الخالدة تهيمن على طياتها تضحيات جاده سطرها أولئك الأجداد لجلاء آخر جندي بريطاني من جنوب اليمن الجمهوري،
فمني  أزف آيات التهاني والتبريكات لرئيس مجلس الحراك الثوري وقياداتها المخلصين والقيادات الجنوبية واليمن كافة ..


  
جميع الحقوق محفوظة لـ [عدن الغد] ©2021