احوال العرب

"الأمير المنتشي".. استياء كويتي ورد إماراتي

الجمعة 08 يناير 2021 11:25 مساءً وكالات


ذكرت وكالة الأنباء الرسمية الكويتية كونا، الجمعة، أن دولة الإمارات العربية المتحدة قد عبرت عن رفضها لأي إساءة للكويت ورموزها وذلك عقب تقرير نشرته جريدة "العرب" اعتبرته الحكومة الكويتية مسيئا.  

وكانت جريدة العرب الصادرة من لندن والممولة من الإمارات قد نشرت، أمس الخميس، تقريرا عن استجواب رئيس الوزارء براً حول استجواب رئيس مجلس الوزراء الكويتي صباح الخالد من قبل  3 أعضاء في البرلمان.

واعتبر الكويتيون عنوان  التقرير مسيئا، وهو:  "أزمة داخلية تفاجئ أمير الكويت المنتشي بنجاح وساطته بين قطر والسعودية".

ونقلت وكالة كونا عن مصدر مسؤول قوله أن وزارة الخارجية الكويتية قد تواصلت مع "الأشقاء بوزارة الخارجية والتعاون الدولي بدولة الإمارات"، وأعربت عن استيائها ورفضها للعبارات التي وردت في مقالة الجريدة المذكورة والتي تمثل إساءة لدولة الكويت ورموزها.

ونوه المصدر إلى أن وزارة الخارجية الكويتية قد قدمت مذكرة رسمية يعبر عن موقف البلاد بهذا الشأن.

وأشارت الوكالة الكويتية إلى المسؤولين في وزارة الخارجية الإماراتية، قد أعربوا عن رفضهم القاطع لأي إساءة لدولة الكويت ورموزها "الذين يحظون بأعلى درجات التقدير والاحترام واعتزازهم بالعلاقات بالأخوية التي تربط بين البلدين الشقيقين ولن يكون مقبولا أو مسموحا أن يساء لمقامهم السامي"

وتابعت الوكالة: "لقد أكد الأشقاء.. ذلك الموقف بمذكرة رسمية تلقتها وزارة الخارجية مساء أمس (الخميس) تضمنت الموقف الرسمي لدولة الإمارات.. والذي عبر عنه الأشقاء عن حرص على العلاقات الأخوية مع دولة الكويت احترام وتقدير لرموزها".

 


تعليقات القراء
517746
النفوس الأمارات بالسوء | علاء
الجمعة 08 يناير 2021
قبحها من دولة الدعاره ونوادي العراة واسرائيل ويقولك عربيه بل واتباعها من خنازير اليمن ينكرون هوية بلدهم لاجل شروخ هذه الدعاره لم يدخلوا بلد الا ودمروها وبثوا بها الفتن حتى الكويت دولة الخير والشهامه يحتقروها وشتموها واهانوا اميرها وحكومتها

517746
كل يوم يشتم المسؤلون الاماراتيون شعب اليمن و قيادته | عبدالكريم سالم
السبت 09 يناير 2021
ومنهم ضاحي خرفان و غيرهم من الكتاب التي تدفع لهم الامارات . لم تعتذر الامارات لليمن او لقيادته او لشعبة فكل هؤلاء همل عن الحكومة الاماراتية . لماذ ؟؟؟ لان شعب فقير و ليس فيه بترول كثير .


شاركنا بتعليقك