ساحة حرة
الخميس 14 يناير 2021 04:57 مساءً

انزعاج اوروبي في غير محله!!

منصور بلعيدي

أبدا الأوربيون انزعاجاً كبيراً من تصنيف امريكا للحوثيين *كمنظمة ارهابية* وعزوا ذلك الئ تأثير القرار السلبي علي جهود الامم المتحدة والدول الاوربية في التسوية السياسية او العمل الاغاثي. 

 

طبعاً هذه قناعتهم وفق مايتلقونه من مصادر اغلبها حوثية تدعي مظلومية الحوثيين. 

 

وبالتأكيد فان هذا الانزعاج في غير محلة كونه يأتي كدعم اضافي لجماعة ارهابية قذرة لم يشهد التاريخ اليمني مثيلاً لها. 

 

لكن العيب كل العيب يقع علي كاهل سفراء اليمن في الدول الاوربية الذين عجزوا عن توضيح حقيقية الحوثيين الارهابية الشنيعة لاقناع تلك الدول باهمية القرار الامريكي. 

 

سفراء يتنعمون مع اسرهم بالرفاهية على حساب شعب تطحنه الحرب العبثية ويستبيحه الجوع والامراض والاوبئة وتنهب حقوقه وثروات وطنه ويسلط، عليه رعاع القوم ليبيعوه في، سوق النخاسة بثمن بخس بمال مدنس.

 

ان خلع السفراء في اوربا ضرورة وطنية كونهم يقطون في نومهم الهني ولاتورقهم اوضاع وطنهم التي وصلت الي الحضيض ولم يقدموا اي عمل دبلماسياً يذكر دفاعاً عن وطنهم وشعبهم من الجائحة الحوثية حتئ يحللوا مايأكلون  ويؤكلونه اسرهم سحتاً وهم صامتون.

 


  
جميع الحقوق محفوظة لـ [عدن الغد] ©2021