آراء واتجاهات
الخميس 14 يناير 2021 06:50 مساءً

الخطبة هي الخطبة .

داود محمد باعوضة

 

 

قبل 10 سنوات ونا في طريقي من ميفعة لمطار الريان متجه للكويت في احد السفرات مررت من جانب منشأة بلحاف ، ملئت بصري بشوفها وكان مسجل السيارة يصدح باغنية : باشوف بالعين مابا شل شي في ثباني ..فيما ابناء صنعاء وتعز ومارب وعمران بالمئات موظفين في منشأة بلحاف على حساب ابناء مناطق الامتياز .

 

وبعد عشر سنوات من تلك اللحظة وتحديدا قبل أسبوع مررت بجوار ميناء قناء وانا في طريقي للكويت واتجهت ببصري نحوه وانا اردد ذات الاغنية .

 

تدر مديرية رضوم بملايين الريالات وتورد الى خزينة السلطة المحلية بالمحافظة ففي مداخلها تعترضك صندقتين واحدة في شرق بئر علي والاخرى في جنوب عين بامعبد تفرض رسومها على الشاحنات ..

 

كذلك ايرادات اسواق حراج الاسماك ساحل شبوة ، اضافة لايرادات ميناء قناء التي ستعزز دخل السلطة المحلية في شبوة ..

 

فيما ينظر السكان المحليين بهذة المناطق لتلك الاموال التي تصدرها مناطقهم للمحافظة ولسان حالهم يقول : باشوف بالعين مابا شل شي في ثباني  

 

بينما هناك صندقتين تقع في شمال شبوة باتجاة مديرية عين واخرى في العرم مديرية حبان المدخل الغربي لشبوة .. 

بالاضافة لحقول النفط في جردان وعسيلان 

لن تجد فيها موظفا واحد من ابناء الساحل. 

 

حتى العميد علي ابوبكر السليماني قائد اللواء ثاني مشاة بحري هو الاخر يواجة حرب شرسة لاقصاءة تماما حيث تمنح الصلاحيات المطلقة لنائبه مهيم البوبكري وتقلص صلاحيات القائد السليماني ، حيث وانه قبل اسابيع سحبت من السليماني بعض النقاط وتم تسليمها للقوات الخاصة التي يقودها أحمد لعكب الشريف من ابناء بيحان وابرزها نقطة الخبية .

 

هذة المفارقة العجيبة تتجلى بوضوح لمن يعرف تفاصيل محافظتة ومراكز النفوذ فيها والصلاحيات المطلقة لرموزها .

 

#ضيوف_شرف_فوق_ارضهم 

#مجرد_رقم_سكاني_لاشراكه_له_في_السلطة_ولا_الثروة


  
جميع الحقوق محفوظة لـ [عدن الغد] ©2021