آراء واتجاهات
الأربعاء 07 أبريل 2021 10:06 مساءً

سكرتارية الحاكم بأمر عامون!

حيدره محمد

 

 

لن ترضى عنك مملكة عامون مالم تكن مقربا من بيت الملك ومؤيدا عند الأسرة الحاكمة ولن ترضى عنك عامونية مالم تكن من المقربين الأولين السابقين، ولن يرضى عنك عامون مالم تكن من الزمرة المؤلفة قلوبهم والمشمولة بديوان الرحمة والغفران، ولن تحوز المناقب وتتقلد الأوسمة والنياشين مالم تكن كذابا إشر ووصوليا انتهازيا.

ولن تحاط باسباب العبور إلى ضفاف انهار العسل واللبن إن لم تكن وعيت ماهو مطلوبا منك إملاؤه وقوله وليس لك ان تصل مالم تكن صعلوكا ودعيا محترفا وطالب شهرة وإلا فانت من المغضوب عليهم والدوائر الحمراء لسوف تتنزل عليك كما تتنزل النجوم على أكتاف اغيلمة وصبية اللات والعزة.

والرضا أنواع، فمنه العاجل ومنه المؤجل وما بين عاجله وآجله فرصة وحيدة المغنم والظفر بها وسيلتك وغايتك الأولى والأخيرة في آن معا لتحقيق كل أهدافك وفتح كل الأبواب الموصدة أمامك، والتي ستنال بها سعي الحجاب لخدمتك والمتنافسين على رضاك ليكونوا طوع بنانك وهم مهطعي مقنعي رؤوسهم لإشارة من إبهامك.

ولكن هل أتاك حديث الحشاشين وأمراء حرب السفرجل واليقطين؟ وهل سمعت عن المطبوعة قلوبهم متخذي الأخدان والأولاد بالتبني؟ وهل أكلت مع الذين لا يشبع الله بطونهم والمتفحمة وجوههم والظاهرة عوراتهم والظاهر عوارهم؟ وهل تخيّلت كيف يدبر الأمر بليل؟ وهل رأيت السبعة الأقزام وهم يتقاتلون على الفوز بجلسة مقيل مع الغلمان الحسان وصويحباتهم اللواتي سكرن في مخادع داحس والغبراء؟!

وكلما تقذرت واتسخت وولغت وأوغلت في التهتك والتشبه والتجسد وأنت تنفذ كل ما يُملأ عليك و يوجه لك ببراعة ومهارة صرت قويا مكينا ولا خوفا عليك ولا على حصائدك وأرصدة حساباتك ومصالح عشيرتك وأتباعك المتهافتين على فتات موائدك.

ومنهم مادحوك وفيهم شانئوك وصغار السحرة الذين لا يزالون بحاجة لتعليماتك وتوجيهاتك وأنت توردهم الموارد التي دحضت فيها في بولك طائعا مستسلما لرغائبك التي لا تشبع ومطامحك التي لا.تقنع وذوائبك التي لا ترفع كلما انحنيت للسحرة في بلاد الوهم والخوف.

ولا ينجلي ليل ولا ينبلج نهار في رحى عامونيه، فعليك أن تقتل الأنبياء والصديقين الصادقين، وعليك أن تقتل يسوع وتفتدي هبل، وعليك أن تنصب مشانق الحواريين وتحمي دار الندوة، وعليك أن تحرص على إخفاء عبدالله ابن أبي وابن أبي السرح وزياد ابن أبيه.

وإياك أن يتسلل عمار وحذيفة خلسة منك، وإن فعلوا فعليك أن تشهر سيفك وتحز رؤوسهم قبل أن يتعرفوا على العير التي حاولت قتل النبي، وكن باسلا ومغوارا، والعن كف حمزة التي صفعت وجه أبي الحكم وترضى على أصنام قريش وأبي لهب، ولا تلعن يزيد وابن ابي الجوشن ورعاع كربلاء، وقل رب ارحمهما كما ربياني صغيرا.

واحصل على ما تريد وتمنى ماتهوى تجده يركض ركضا وكن منظرا ومتحدثا وخطيبا وصاحب أغلى مكب للنفايات الوضيعة والرخيصة وتخير من تراه مناسبا مقاسا وجمجمة وهيئة لتجعل منه زعيما للصعاليك الخمسة

وانشر التضليل وأشع التفاهة والاستحمار واخلط الأوراق وقرب من تشاء وحارب من تشاء وكن عربيدا وارعد وابرق وازبد وفي المساء تأتيك كل الطيور والخفافيش القريبة والبعيدة وعلى اشكالها تقع على حساب الواتساب خاصتك وما عليك سوى أن ترفع سماعة الهاتف لتقدم تقريرك اليومي لسكرتارية مكتب "الحاكم بأمر عامون" لكي يعلمك بمهامك في الغد.


  
جميع الحقوق محفوظة لـ [عدن الغد] ©2021